صورة المرأة في عيون الفنّان التّشكيلي في مختلف الثّقافات

د.ت5 TND

Catégorie :

المقدمة

إنّ للمرأة دورا فعالا في كل المجتمعات باختلاف دياناتها وعروقها وأصولها، فعلى المستوى الأسريّ والاجتماعي هي الأم المربية والأخت المساندة والصديقة الوفية. أما على بقية المستويات، فقد اخترقت بنجاح الصعيد السياسي والاقتصادي لتتصدر عن جدارة أعلى المناصب. إن هذا خلاصة ما لاحظناه من خلال مجتمعاتنا الي نعيشها حاليا ومن خلال قراءتنا لإنتاجات العصور التي سبقتنا، فقد كان الأديب والفنان والرسام من أفضل مؤرخي دور المرأة في المجتمع.

كما يمكن أن نستنتج أنّه على مر الثقافات والحقب التاريخية، كان للمرأة نصيب الأسد في الأعمال الفنية على المستوى الرمزي والفعلي وأبسط دليل على ذلك تمثيلها لرمز الحرية في المنحوتة التي لاتزال شاهقة في مدينة نيويورك. لتجسد بذلك إبداع الفنان الفرنسي في القرن التاسع عشر ورمزا للصداقة بين الشعوب.

إن هذا المثال يحثنا على البحث في الدور الثقافي لتحديد خصائص المرأة في المجتمع. فماهي نقاط التشابه والاختلاف لدورها الاجتماعي؟ ومدى تطوره مع تطور الحضارات؟

للإجابة عن ذلك سيتطرق البحث الى تحليل جملة من الأعمال الفنية للفنان الأوربي والأمريكي والمغاربي والعماني، وإبراز دور الثقافات في تحديد مفهوم المرأة ودور الفنان التشكيلي في ذلك.

Avis

Il n’y a pas encore d’avis.

Soyez le premier à laisser votre avis sur “صورة المرأة في عيون الفنّان التّشكيلي في مختلف الثّقافات”

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.

Bouton retour en haut de la page