فنّ الخطّ العربي بين التّشكيل والمعنى، تجربة صالح الشّكيريأنموذجا

د.ت5 TND

إن الخط عموما وعلى مر العصور هو كتابة تعكس لغة الفكر. ومهما تنوعت الخطوط في مختلف الحضارات ظل الخطاط ذلك المبدع الذي يتقن كتابة الخط محترما قواعده ومبرزا جماليته. وقد امتاز الخطاطون العرب بالجمع بينجمالية المعنى والشكل.  حيث أن للخط العربي مكانة خاصة عند العرب جعلوا منه حرفة وزخرفة للمساجد والقصور ومن ثم فنا من الفنون. ولذلك نشهد في جميع أنحاء العالم العربي مجموعة هامة من الخطاطين والمبدعين الذين احترفوا الخط لكتابة الآيات القرآنية والأحاديث المقدسة والحكم والعبر. بينما اتخذت مجموعة أخرى اتقان الخط العربي كمرحلة في مسيرتها الفنية أو مصدرا للإلهام.

Auteur

Avis

Il n’y a pas encore d’avis.

Soyez le premier à laisser votre avis sur “فنّ الخطّ العربي بين التّشكيل والمعنى، تجربة صالح الشّكيريأنموذجا”

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.

Bouton retour en haut de la page